صحيفة الديوان

معهد واشنطن للأبحاث يحثّ إدارة بايدن على مساعدة ليبيا في ثلاثة مجالات رئيسة |واشنطن 

حثّ معهد واشنطن للأبحاث، الإدارة الأمريكية بقيادة الرئيس الأمريكي جو بايدن على تقديم المساعدة إلى ليبيا في ثلاثة مجالات.

وأوضح المعهد أن التوصيات شملت مواصلة عملية التوحيد المالي، وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين، ثم المساهمة في مهمة مراقبة وقف إطلاق النار التي تدعمها الأمم المتحدة، إلى جانب المساعدة الفنية للانتخابات المخطط لها.

وأشار التقرير إلى أن رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة قدم هيكلة حكومته إلى مجلس النواب في 25 فبراير، لافتا إلى أنه يجب أن تحظى حكومة الدبيبة بدعم دولي كبير للبقاء على المهمة، مطالبا باجتماع كل دولة شهريًا مع كل من الليبيين ومبعوث الأمم المتحدة يان كوبيش لتقييم التقدم وتحديد العقبات واقتراح الحلول.

ودعا التقرير إدارة بايدن إلى تقديم المساعدة في العمل على الوحدة المالية والخدمات العامة في أعقاب الجهود المبذولة؛ للتوفيق بين مصرف ليبيا المركزي في طرابلس والمصرف في البيضاء.

وأضاف التقرير أن المجال الرئيس الثاني هو مراقبة وقف إطلاق النار كجزء من اتفاق على نشر آلية مراقبة بقيادة ليبية مع عدد مراقبين مدنيين دوليين.

وتابع التقرير أنه يجب أن يتم دعم الانتخابات كجزء من مساعدتها في مجال الديمقراطية لليبيا وضرورة اضطلاع واشنطن بدور التنسيق الدبلوماسي.