صحيفة الديوان

رئيس وزراء تركيا الأسبق: المتآمر الخارجي الحقيقي على تركيا هما “أردوغان وصهره” | أنقرة

شنّ زعيم حزب المستقبل التركي المعارض، رئيس الوزراء الأسبق أحمد داود أوغلو، هجوما عنيفا على رجب طيب أردوغان، على خلفية قرارات البنك المركزي التركي برفع نسب الفائدة.

ففي اجتماعه مع مسؤولين في حزبه المعارض؛ انتقد “أوغلو” الترويج لمقولات من قبيل “المؤامرة الخارجية” و”لوبي الفائدة” التي لجأ إليها أردوغان خلال الأزمة الاقتصادية في وزارة صهره بيرات ألبيرق، و تساءل:

“ماذا حلّ بلوبي الفائدة؟ وعبارات المؤامرة الخارجية للفت الأنظار إلى الخارج؟”.

مضيفا أنه يجب أن يحاسب من أجبروا الشعب على الرضوخ لهذه الأوضاع غير المنطقية.

وتابع أوغلو أنه قبل عام واحد كانوا يتحدثون عن لوبي الفائدة والمؤامرة الخارجية، وينسبون كل أسباب الأزمات في تركيا لهم، ولكن اليوم بعد رفع الفائدة، تبين أن المتآمر الخارجي الحقيقي على البلاد هو رجب طيب أردوغان وصهره.