صحيفة الديوان

زعيم عصابة تهريب بشر يقود معارك طرابلس ضد الجيش

ظهر قائد أهم عصابات الهجرة غير الشرعية في ليبيا عبد الرحمن الميلادي، الملاحق من قبل مكتب النائب العام الليبي والمدرج على قائمة عقوبات مجلس الأمن الدولي بتهمة الاتجار بالبشر، الاثنين، يقود المعارك ضد قوات الجيش الليبي، داخل العاصمة طرابلس.

والتقطت صورة للميلادي (32 سنة) ـ الذي يعمل قائد حرس السواحل التابع لحكومة الوفاق بمدينة الزاوية ـ مع مجموعة من المسلحين، التابعين لكتيبة القيادي شعبان هدية المكني بـ”أبو عبيدة الزاوي”، المحسوب على الجماعة الليبية المقاتلة، التي يترأسها عبد الحكيم بلحاج المقيم في تركيا، بالقرب من مطار طرابلس العالمي.

 

وكان مجلس الأمن الدولي قد فرض عقوبات على ستة أشخاص يترأسون شبكات تنشط في ليبيا في مجال الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين، من بينهم عبد الرحمن ميلادي، وطلب تجميد أصولهم وفرض حظر السفر عليهم.