الأخبار

الداخلية الليبية: لن نلتزم بأيّ اتفاقية أمنية مع الجانب المصري ما لم نكن طرفًا فيها | بنغازي

قال وزير الداخلية بالحكومة الليبية المستشار إبراهيم بوشناف: إن الوزارة لن تلتزم بأي اتفاقية أمنية مع الجانب المصري ما لم تكن الحكومة الليبية طرفًا فيها.

جاء ذلك في كتاب خاطب فيه وزير الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية، نظيره المصري سامح شكري، ناقلًا له تصريحات وزير الداخلية المستشار إبراهيم بوشناف.

كما أورد الكتاب أن بوشناف يتطلّع إلى تفهم الحكومة المصرية أن المنافذ البرية بين البلدين خاضعة لسيطرة الحكومة الليبية المنبثقة عن مجلس النواب الشرعي.

وشدّد الكتاب الموجّه إلى الخارجية المصرية؛ أن وزارة الداخلية بالحكومة الليبية لن تتحمّل أي مسؤولية أمنية ما لم تكن طرفا فيها، باعتبارها الجهة المسؤولة عن المنافذ بين البلدين الشقيقين.

وتجدر الإشارة إلى أن تصريحات المستشار إبراهيم بوشناف، أتت عقب زيارة أجراها وزير داخلية حكومة الوفاق غير الدستورية فتحي باشاغا إلى القاهرة، وزعم عقد اتفاقيات أمنية بين البلدين.