الأخبار

أنا في الهوى طفلٌ بقلم: محمد ساسي العياط

ما بي أرى حِمَم المحبة في دمي
تسري … لأرقصَ للّظى مُتَرنما
” أنا في الهوى طفلٌ وكهل دافئٌ
ولذيذ حبّكِ… قد تراءى مَغنما”
لكن حذاري ، لستُ مثلَ جميعهم
أنا يا فتاةُ الشمسَ لستُ الأنجُما
لن تستطيعي العيش دوني مثلما
لن يستطيع البدرُ جحدي – مُرغما