الأخبار

السيسي وماكرون يتّفقان على أهمية تقويض التدخلات الخارجية غير الشرعية في ليبيا

الديوان – وام

صرّح المتحدث الرسمي باسم الرئاسة

المصرية، بأن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي

أجرى اتصالاً هاتفياً مع الرئيس الفرنسي

“إيمانويل ماكرون” يوم الأربعاء الماضي، تبادلا

خلاله وجهات النظر والرؤى بشأن تطوّرات

الملفّ الليبي.

واستعرض “السيسي” الجهود المصريّة

الساعية لتسوية الازمة الليبية بالشكل الذي

يُفعّل إرادة الشعب الليبي، ويحفظ سيادة بلادهم

ومقدّراتها، وفِي الوقت ذاته يحفظ الأمن القومي

المصري العمق الجغرافي الغربي.

فيما أشاد “ماكرون” بالجهود المصرية

الساعية للحفاظ على سيادة ليبيا واستقرارها

في إطار إعالن القاهرة كامتداد لمخرجات

برلين لتسوية الازمة الليبية.

واتّفق الرئيسان على أهمية تقويض التدخلات

الخارجية غير الشرعية في ليبيا التي تستخدم

الميلشيات المسلحة والتنظيمات الارهابية

لتحقيق مآربها، كما تم التأكيد على استمرار

التنسيق المشترك بين البلدين؛ لدعم جهود

تسوية الأزمة الليبية.