الأخبار

لا طارق لا بارق..!! ■ بقلم: ناجي الحربي

يتردد في الوسط الثقافي
والفني على حد سواء أن
كلمات مقدمة مسلسل شط
الحرية الذي حقق نجاحا
مدويا داخل الوطن وخارجه..
لا تتناسب مع محتوى الحلقات
ولا علاقة لها بالمسلسل وأن
قصة كلمات المقدمة تعبر عن
أم ليس لديها إلا ابن واحد
علمته وجعلت منه رجلا عقب
وفاة والده وأصبح قاضيا ثم
تزوج في منطقة أخرى ولم
يعد يزورها ولا تعرف أين
يقيم.. وفي يوم من الأيام
التقت الأم بوحيدها في ذات
مناسبة اجتماعية فعاتبته
على غيابه عنها.. فألهم ذلك
الشاعر الذي قال:
وينك لا طارق لا بارق
وين امفارق
يلي نوم عيوني سارق
انت تمشي ما تودعني
ماني عارف وين اجلوتك
وانت غايب يا لايعني
ما حوتك لاقيتك حوتك
كان تريد الربح اسمعني
راني شارق
من غادي يابال امفارق
وينك لا طارق لا بارق..
لكن أغنية المقدمة حققت
انتشارا واسعا وحفظها الكبار
والصغار.. فعندما يتلقف
المتلقي كلمات ومفردات
مسلسل ما فإن ذلك يعتبر نجاحا
باهرا للعمل بمقدمته ومحتواه..
ولعل «مدرسة المشاغبين »..»
وشاهد ما شافش حاجة « ..»
والعيال كبرت « والتي مضى
عليها قرابة النصف قرن خير
دليل على ترسخها في أذهاننا
إلى اليوم..
كذلك فإن بعض الأصوات
تشكك بأن كلمات المقدمة
ليست للكاتب فتحي القابسي
وأن ثمة خلاف حدث حولها في
محيط مدينة إجدابيا.. لكنني
أؤكد أن الكاتب فتحي القابسي
الذي قدم للمسرح وللتلفزيون
أعمالا أحدثت نقلة نوعية في
عالم الدراما والكوميديا الليبية
لا يجرؤ على نسب كلمات شاعر
ما له.. وللعلم فالفنان فتحي
القابسي شاعر غنائي معروف
وله عدة أعمال غنائية مهمة
مشهورة في الوسط الفني.. فلا
اعتقد أنه يعجز عن نظم أجمل
الكلمات.
ورغم كل ما قيل وسيقال عن
مسلسل شط الحرية فإنه قدم
لنا فسحة من الكوميديا السوداء
ذلك أنه نبش مشاكلنا ومعاناتنا
بأسلوب ساخر وقال نيابة عنا ما
لم نستطع قوله فأزاح عنا بعض
الهموم اليومية.